أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار وطنية / تجنيد 2500 إطار طبي لمواجهة البرد
M5znUpload

تجنيد 2500 إطار طبي لمواجهة البرد

الجديدة اكسبريس

أعلن، أنس الدكالي، وزير الصحة انطلاقة عملية “رعاية” للموسم الجاري، مساء الخميس الماضي، مبرزا في ندوة صحافية نظمتها وزارته، أنها ستهم 28 إقليما، تتوزع على سبع جهات، يقع بها سكان أكثر المناطق المتضررة بفعل موجات البرد.

وأبرز الدكالي حسب يومية الصباح في عددها الصادر أن العملية التي انطلقت الخميس الماضي وتستمر إلى غاية متم مارس المقبل، تهدف إلى ضمان استجابة ملائمة لحاجيات سكان المناطق المعزولة بالوسط القروي والمتضررة بفعل موجات البرد والتساقطات الثلجية، عبر توفير خدمات صحية للقرب، وتعزيز الخدمات الصحية الأساسية، الوقائية والتوعوية المقدمة على مستوى المراكز الصحية، وتكثيف أنشطة الوحدات الطبية المتنقلة في نقاط محددة تعرف تجمع السكان، مع ضمان التكفل بالحالات المرضية المرصودة بواسطة القوافل الطبية المتخصصة والمستشفيات المرجعية المحددة وضمان التكفل بالحالات المستعجلة.

وكشف الوزير خلال اللقاء ذاته أن مصالح وزارته، عبأت 2478 مهنيا صحيا من أطباء وصيادلة وممرضين وتقنيين وإداريين، وأمنت التجهيزات البيوطبية من آلات متنقلة للفحص بالصدى والمختبرات الطبية للتحاليل وكراس مخصصة لطب الأسنان وآلات قياس حدة البصر وتجهيزات أخرى حسب البرمجة، مشيرا إلى أنه سيتم أيضا تخصيص وسائل التنقل من وحدات صحية وسيارات الإسعاف مع اللجوء إلى المروحيات عند الحاجة.

وبخصوص الأدوية والمواد الصحية، خصصت الوزارة غلافا ماليا قدره 5 ملايين درهم كميزانية استثنائية من قبل المصالح المركزية لوزارة الصحة، ورصدت غلافا ماليا قدره 800 ألف درهم ميزانية استثنائية من قبل المصالح المركزية لوزارة الصحة لتغطية الحاجيات من الوقود وصيانة الوحدات المتنقلة.

وتهدف عملية “رعاية”، توفير الموارد البشرية والتجهيزات ووسائل التنقل بالمراكز الصحية، حيث توجد المناطق المتضررة بفعل موجات البرد والتساقطات الثلجية في دائرة نفوذها لاستقبال سكان المناطق المحددة، والتكفل بهم البالغ عددها 360 مركزا صحيا، علاوة على إنجاز 4248 زيارة ميدانية للوحدات الطبية المتنقلة وتنظيم 163 قافلة طبية متخصصة للاستجابة للحاجيات المرصودة من الخدمات الطبية العلاجية، فضلا عن وضع نظام للتنسيق بين الوحدات الطبية المتنقلة والقوافل الطبية المتخصصة ونظام المستعجلات الإقليمي مع اللجوء إلى النقل بالمروحيات عند الحاجة، وتحديد المؤسسات العلاجية المرجعية ووضع نظام للإحالة والإحالة المعاكسة على مستوى الأقاليم المستهدفة، سواء تعلق الأمر بمستشفيات القرب أو مراكز استشفائية إقليمية أو مراكز استشفائية جهوية، إلى جانب المستشفى المتنقل.

عن الجديدة اكسبريس

شاهد أيضاً

الحكومة تضغط على أرباب الوقود لتخفيض آسعار المحروقات

تتجه الحكومة إلى اعتماد التسقيف في أسعار المحروقات، وذلك بتشاور مع الشركات الناشطة في المجال، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !! المحتوى محمي