أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار محلية / الحمى القلاعية تغلق أسواقا بدكالة.. شركات جمع وتسويق الحليب امتنعت عن نقله إلى المعامل
M5znUpload

الحمى القلاعية تغلق أسواقا بدكالة.. شركات جمع وتسويق الحليب امتنعت عن نقله إلى المعامل

أحمد ذو الرشاد

أصدر عامل إقليم سيدي بنور، بتنسيق مع المكتب الوطني للسلامة الصحية، قرارا عامليا يقضي بمنع انعقاد الأسواق الأسبوعية الخاصة بالأبقار والأغنام، وعدم استعمال المسالخ البلدية والقروية ومحلات الجزارة، خوفا من انتشار وتفاقم الإصابات في صفوف المواشي من جهة والحفاظ على السلامة الصحية للمستهلكين من جهة ثانية.

وشدد القرار الصادر عن عمالة إقليم سيدي بنور، على ضرورة إغلاق رحاب البهائم بالأسواق الأسبوعية التابعة للإقليم ذاته، لمدة خمسة عشر يوما على الأقل، انطلاقا من تاريخ إصدار القرار العاملي الاثنين الماضي، مع اتخاذ التدابير الاحترازية والوقائية للحد من انتشار هذا الوباء، الذي خلف عدة إصابات في قطيع الأغنام والأبقار بمنطقة دكالة، التي تعتبر المزود الرئيسي لعدد من المدن المغربية باللحوم الحمراء والحليب.

وجاء قرار أعلى سلطة بالإقليم نفسه، بعد ظهور بؤر لفيروس الحمى القلاعية في قطيع الأبقار والأغنام بتراب الجماعة القروية لسانية بركيك وجماعة كدية بني دغوغ بأولاد عمران.

وجاء القرار نفسه بعد انتشار الخوف في صفوف الفلاحين عامة، ومربي الأبقار ومنتجي الحليب خاصة، في عدد من الجماعات القروية التابعة لإقليم سيدي بنور، منها أولاد عمران وسانية بركيك، التي عرفت تسجيل حالات إصابة بهذا الوباء، ودفعت المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية والمصلحة البيطرية الإقليمية، بتعاون مع السلطات المحلية، إلى ضبط الحالات المرضية، وإتلاف الأبقار المصابة، وتنظيف وتطهير الضيعات والمباني والمعدات، وطمر الحيوانات التي تم التخلص منها وفق الإجراءات المعمول بها.

وخلف حادث اكتشاف هذه الحالات آسى وتذمرا كبيرين في صفوف المتضررين الذين نادوا بضرورة الإسراع بتعويضهم، تعويضا يليق بحجم الخسارة، سيما أن الأبقار والأغنام التي تم التخلص منها، هي مورد رزقهم الوحيد. ورافق قرار إغلاق الأسواق أيضا، منع نقل الحليب من التعاونيات الفلاحية وهي خسارة أخرى انضافت إلى الأولى.

وشمل قرار الإغلاق بالإضافة الى سوق ثلاثاء سيدي بنور، الذي لم ينعقد يوم الثلاثاء الماضي، أسواق اثنين الغربية وأربعاء أولاد عمران وأربعاء العونات وخميس الزمامرة وجمعة امطل وجمعة بني هلال وسبت أولاد بوساكن وسبت الوليدية وسبت المعاريف وأحد العونات، من أجل الحد من انتشار فيروس الحمى القلاعية في المناطق المجاورة.ومعلوم أن الحمى القلاعية، هي فيروس يصيب الحيوانات ذات الظلف المفتوح، مثل الأبقار والأغنام والماعز، وتنتشر بسرعة عبر الاحتكاك المباشر للحيوانات أو عبر الهواء، مما دفع السلطات الإقليمية إلى إلغاء التجمعات الحيوانية.

وصرح مصدر تابع للمديرية الجهوية للفلاحة بجهة البيضاء سطات، أن المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، استأنف عملية إخضاع قطيع الأبقار والأغنام بالمنطقة المتضررة للتلقيح لاحتواء الفيروس والقضاء عليه.

عن الجديدة اكسبريس

شاهد أيضاً

مهرجان الأخوة الإفريقية للمواهب – الدورة الثانية- من 03 و إلى غاية 07 يوليوز 2019- الجديدة/أزمور

الجديدة اكسبريس تحت رعاية وزارة الثقافة والاتصال و  وزارة الشباب والرياضة و بدعم من مؤسسة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !! المحتوى محمي