الرئيسية / اخبار محلية / استنفار أمني بعد العثور على جثة رجل سبعيني داخل غرفة يكتريها بآزمور

استنفار أمني بعد العثور على جثة رجل سبعيني داخل غرفة يكتريها بآزمور

الجديدة اكسبريس

عثر، مساء اليوم الثلاثاء 22 شتنبر الجاري، على جثة رجل مسن بالمنزل الذي كان يقطنه قيد حياته بدرب برشيش قرب ضريح مولاي بشعيب بمدينة آزمور، حيث تم اكتشاف الأمر من قبل صاحبة المنزل الذي كان يكتري فيه الضحية غرفته.

وأضافت ذات المصادر ل”الجديدة اكسبريس”، أن الضحية البالغ من العمر 75 سنة ينحدر من دوار الرشاشدة بجماعة بوحمام إقليم سيدي بنور، جاء إلى مدينة آزمور وكان يعيش بمساعدة المواطنين والجيران، حيث اختفى عن الأنظار في الأيام القليلة الأخيرة، في الوقت الذي تبين أن الرجل قد توفي، وهو ما دفع بصاحبة المنزل إلى الإسراع بإخبار السلطات المحلية والشرطة القضائية، التي انتقلت عناصر منها وممثل عن السلطات المحلية وأفراد من الشرطة العلمية إلى المنزل من أجل معاينة الجثة.

وجرى نقل جثة الهالك عبر سيارة إسعاف إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي محمد الخامس بالجديدة، تنفيذا لتعليمات النيابة العامة بابتدائية المدينة، بينما فتحت عناصر الشرطة القضائية تحقيقا لتحديد الأسباب الحقيقية للوفاة.

عن الجديدة اكسبريس

شاهد أيضاً

الممثل القانوني للشركة: القضاء لم يفصل بعد في ملف اللوحات الإشهارية بالجديدة

الجديدة اكسبريس قال حزب العدالة والتنمية بالجماعة الحضرية بالجديدة، أن المحكمة الإدارية بالدار البيضاء قضت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !! المحتوى محمي