بعد وفاة متشرد بمدينة الجديدة.. البرد القارس يحصد ضحية أخرى “العثور على متشرد آخر مسن جثة هامدة بأزمور”

الجديدة إكسبريس

استيقظت ساكنة مدينة أزمور وتجار المنطقة المعروفة بـ”المارشي”صبيحة يومه السبت 9 يناير 2021 الجاري، على فاجعة وفاة متشرد مسن.

مصادر محلية ل”الجديدة إكسبريس”، ذكرت أن الهالك ، كان يتخذ من الشارع مبيتاً له بسبب مشاكله الصحية التي ألزمته التنقل بكرسي متحرك ، قبل أن يلقى مصرعه بسبب أجواء البرد القاسية، ليتم إخبار السلطات المحلية والمصالح الأمنية بالحادث حيث حلت بعين المكان ليتم نقل جثة الهالك صوب مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي محمد الخامس بالجديدة لإخضاعها للتشريح الطبي بناء على تعليمات النيابة العامة المختصة.

ويذكر أن السلطات المحلية، قد عثرت كذلك يوم أمس الجمعة 8 يناير 2021، على جثة رجل متشرد آخر كان يرقد في الخلاء تحت الأمطار الغزيرة التي شهدتها بلادنا خلال الأسبوع الجاري، حيث حضر قائد المقاطعة السادسة بمكان الواقعة التي كانت بمحاذاة المستشفى الإقليمي محمد الخامس بالجديدة وبالضبط قرب حي سيدي موسى، حيث تم إخطار مصالح الأمن الوطني التي فتحت تحقيقا في الحادث ليتم تحويل الجثة إلى مستودع الأموات بالجديدة.

و دقت فعاليات جمعوية ناقوس تفشي ظاهرة المتشردين الذين يبيتون في الأماكن المهجورة وقرب البنايات ومحطات الحافلات وسيارات الأجرة، حيث يعيشون أوضاعا صعبة خلال فترات البرد القارس، إذ يفترشون الأرض ويلتحفون السماء، إلا من بعض الاغطية البالية أو قطع الكارطون أملا في ان تحميهم من لسعات البرد القارس وقسوة فصل الشتاء والذي حل هذه السنة باردا ليعمق من جراح هذه الشريحة الاجتماعية التي تخوض الصراع على جبهتين، صراع من أجل البقاء وصراع من أجل العيش وتأمين شيء من الدفء.

وقد سبق أن نظمت السلطات الإقليمية بمدينة الجديدة خلال السنة الماضية، حملات لتجميع الأشخاص بدون مأوى وإيوائهم داخل المستشفى الإقليمي السابق المتواجد بحي القلعة بالجديدة، إلا أن الوضع يستحق بدل المزيد من الجهد ومعالجة هذه الظاهرة، التي هي صراع من أجل العيش وتأمين شيء من الدفء، بحيث إن ظاهرة المشردين والأشخاص دون مأوى قضية إنسانية، وإحدى مهام ومسؤوليات الدولة بالدرجة الأولى والمتمثلة في حماية هذه الشريحة من المغاربة، الذين رمتهم الظروف ليعيشوا بالشارع والبحث عن سبل إيوائهم والتخفيف من آثار موجة البرد القارس عليهم.

عن الجديدة اكسبريس

شاهد أيضاً

“حضيو راسكم”..حارس سيارات يسرق هاتف فتاة من داخل سيارتها بحي السعادة بالجديدة وطلب مبلغ 500 درهم مقابل إرجاعه

الجديدة إكسبريس شهد موقف السيارات المتواجد على مستوى حي السعادة 1 قرب المركز التجاري “لوسيون” …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !! المحتوى محمي