هذه المرة ليست إشاعة.. الحاجة الحمداوية تغادرنا إلى دار البقاء

الجديدة إكسبريس

توفيت الحاجة الحمداوية، مطربة العيطة الشعبية المغربية، على الساعة الثانية والنصف صباحاً من يومه الاثنين 5 أبريل 2021 بمستشفى الشيخ زايد بالرباط.

وقد كانت الحاجة الحمداوية التي تصدرت المشهد الفني بأغانيها المميزة منذ عقود، قد تعرضت لوعكة صحية ناتجة عن مضاعفات اصابتها بالسرطان في الدم، مما استدعى نقلها للمستشفى.

ويذكر أن الحمداوية عاصرت المجد الذهبي للأغنية المغربية في عقود الخمسينيات والستينيات والسبعينيات من القرن الماضي، وذلك قبل أن تعلن عن اعتزالها الغناء خلال الأشهر الماضية.

وتعتبر الراحلة التي فراقت الحياة عن عمر ناهز 91 سنة، من أقدم الفنانات المغربيات في مجال فن العيطة،إذ ارتبطت به منذ ظهورها على الساحة الفنية، في وقت كان المجتمع المغربي المحافظ، ينظر فيه إلى الفن بنوع من التحفظ والحذر.

وسبق للراحلة ان تعرضت في مراحل مسيرتها الفنية لتعثرات وظروف صحية ومادية مؤلمة جعلتها في فترة من الفترات، تعرف أسوأ أيام حياتها، وعاجزة عن تلبية أبسط حاجياتها اليومية مثل الدواء والسكن وغيرهما، قبل أن تنهض من جديد، بعد أن التفتت إليها جهات عليا في الدولة، وأولتها العناية اللازمة.

عن الجديدة اكسبريس

شاهد أيضاً

النقابة الوطنية للإعلام والصحافة تعقد مؤتمرها التأسيسي الإقليمي بالجديدة وانتخاب حسن حاتمي نقيبا للصحافيين بالجديدة

الجديدة إكسبريس انتخب صباح اليوم السبت 12 يونيو الجاري بمقر الكونفدرالية الديمقراطية للشغل بإقليم الجديدة، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !! المحتوى محمي