حرب الأحياء تتكرر من جديد بين العشرات من المراهقين قرب الحي الصناعي بالجديدة والدرك الملكي يتدخل ويوقف عدد منهم

الجديدة إكسبريس

شهدت إحدى الدواوير التابعة لجماعة مولاي عبد الله والمحاذية للحي الصناعي بالجديدة، ليلة أمس الأحد 16 ماي 2021 الجاري، أعمال شغب وفوضى فيما يُسمى بـ”حرب الأحياء” كادت تنتهي بأضرار جسيمة على المواطنين وممتلكاتهم.

وقالت مصادر “الجديدة إكسبريس”، أن العشرات من المراهقين والشباب، ينتمون إلى أحياء مختلفة بمدينة الجديدة والدواوير المحاذية للحي الصناعي بجماعة مولاي عبد الله، دخلوا في مواجهات عنيفة بينهما في الشارع تبادلوا فيها الرشق بالحجارة وقنينات الزجاج، وحدثت هذه المواجهات في وسط الشارع، في لحظة ركون السيارات أمام منازل أصحابها، الشيء الذي عرض تلك السيارات لتهديد التكسير والتخريب وتعريض المواطنين الأبرياء للخطر.

وفتحت مصالح الدرك الملكي، تحقيقا بعد تم ايقاف عدد من المشاركين لمعرفة وتحديد هوية باقي الأشخاص الذين قاموا بتلك الأعمال التي يرفضها المجتمع في انتظار محاسبتهم قانونيا، لاسيما وأن الساكنة التي عاشت أحداث الشغب، تطالب بالضرب بيد من حديد لكل من تسول له نفسه العبث بأمنهم وسلامتهم.

عن الجديدة اكسبريس

شاهد أيضاً

بعد قضائه سبع سنوات على رأس القيادة الإقليمية للقوات المساعدة بالجديدة ترقية الكولونيل “زهير بوخبزة” لقيادة أكبر مجموعة للمخزن المتنقل بالمغرب

الجديدة إكسبريس بعد تجربة مهنية ومسار طويل ونكران للذات وتواصل مستمر مع جميع فعاليات المجتمع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !! المحتوى محمي