نهضة الزمامرة يتعادل مع سريع وادي زم و يغادر البطولة الاحترافية الأولى

الجديدة إكسبريس – عبد الحميد خنفودي

في قمة اسفل الترتيب التي قادها الحكم الكشاف بامتياز ، لم يتمكن فريق نهضة الزمامرة من الحفاظ على مكانته بقسم الصفوة بعد تعادله أمام سريع وادي زم في مباراة مثيرة ،تفنن خلالها مهاجموه في ضياع فرص سهلة للتسجيل ،ليغادر البطولة الاحترافية الأولى إلى القسم الثاني.


الشوط الاول: سيطرة ميدانية للنهضة دون فعالية هجومية.


كان فريق نهضة الزمامرة أكثر حضورا وسيطر على مجريات هذا الشوط،الا ان هجوماته افتقدت إلى التركيز والفعالية الهجومية واللمسة الأخيرة من جهة، ومن جهة أخرى التنظيم الدفاعي للسريع بقيادة الحارس وايا ،في حين اعتمد فريق سريع وادي زم على المرتدات ،وأهم المحاولات التي شكلت خطورة على الحارسين خلال هذا الشوط كانت أولاها للفريق الزائر في الدقيقة5 حيث المهاجم موكي الذي تجاوز بفعل سرعته المدافع الايسر الدكالي وتوغل داخل مربع العمليات الا ان تمريرته كانت من نصيب المدافعين،رد الدكاليين جاء في الدقيقة 17 من خلال اللاعب الغبرة الذي توغل داخل المربع الا ان عرضيته الغير مركزة غادرت الملعب، وفي الدقيقة 30 كاد الحارس هردالة يقدم هدية للزائرين بعد خروجه الخاطئ حيث ضاعت منه الكرة في الوهلة الأولى، الا انه انقذ مرماه في تدخله الثاني الذي طالب فيه لاعبوا السريع بضربة جزاء الا ان الفار اقر عدم وجود الخطأ.وأخطر محاولة كانت لصالح الدكاليين في الدقيقة40 بعد عرضية ممتازة للاعب الواصلي يمينا في اتجاه الغبرة الذي ضيع على فريقه هدف السبق بعد أن افتقد التركيز في ضربته الرأسية أمام الحارس وأيا، ليعلن الحكم مصطفى الكشاف على نهاية الشوط الأول بصفر لمثله.

الشوط الثاني : لاعبوا الزمامرة يتفننون في ضياع فرص سهلة للتسجيل .


الشوط الثاني كان أكثر إثارة من سابقه ،وتمكن خلاله الفريق الدكالي من تسجيل هدف السبق برأسية اللاعب الغبرة في الدقيقة49،ليواصل نهضة الزمامرة ضغطه بحثا عن هدف اللثاني الا ان مهاجميه تفننوا في ضياع فرص سهلة للتسجيل خاصة اللاعب الواصلي الذي انفرد بالحارس وأيا في مناسبتين ،الأولى في الدقيقة 65 بعد توغل البكاري الذي مرر للواصلي هذا الأخير ضيع أمام استغراب الجميع،وفي الدقيقة 74 يعود الواصلي لينفرد بالحارس الا انه عوض التسجيل فضل المراوغة مما سمح للحارس وأيا من إنقاذ مرماه،وفي الدقيقة 87 لمزاوري يمرر للرضواني الا ان كرة هذا الأخير التي افتقدت للتركيز ارتطمت بالعارضة،وفي الوقت الذي كانت تسير فيه المباراة إلى نهايتها تمكن فريق سريع وادي زم من تسجيل هدف التعادل في الدقيقة 87 من رأسية البحيري الذي استغل غياب التغطية الدفاعية.وبعد هذا الهدف توقفت المباراة للتأكد من حالة شك في التسلل ليتقرر في الأخير صحة الهدف ،هدف يزن ذهبا لفريق السريع حيث مكنه من الحفاظ على مكانته في البطولة الاحترافية الأولى التي غادرها إلى القسم الثاني كل من نهضة الزمامرة والمغرب التطواني المنهزم أمام النهضة البركانية.

عن El Jadida Express

شاهد أيضاً

المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم داخل القاعة يتأهل لأول مرة في تاريخه الى الدور الربع النهائي من كأس العالم

الجديدة اكسبريس – عبد الحميد خنفودي اسود كرة القدم داخل الصالة يتأهلون الى دور الربع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !! المحتوى محمي