بعدما روعوا ساكنة مدينة أزمور.. السلطات المحلية توقف “زهيرة مولات الزيزوار والقاديري مول الطورنوفيس”

الجديدة إكسبريس

علمت صحيفة “الجديدة إكسبريس”، أن السلطات المحلية بمدينة آزمور تمكنت مساء اليوم الخميس 23 شتنبر 2021 الجاري، من توقيف الملقبان بـ”القاديري مول الطورنوفيس وزهيرة مولات الزيزوار” بعدما كانا يشكلان خطرا على ساكنة مدينة أزمور.

وأضافت المصادر ذاتها أن التدخل الامني الاستباقي للعناصر الأمنية والسلطات المحلية التابعة للمقاطعة الحضرية الثانية بمدينة آزمور، أسفر عن توقيف المختل العقلي “القاديري” خلال ظرف زمني قياسي وجرى نقله وإيداعه بجناح الأمراض العقلية والنفسية بمستشفى الجديدة السابق من أجل إخضاعه للفحوصات الطبية، حيث سبق وأن تورط في جريمة قتل وقعت فصولها بمدينة آزمور قبل سنوات، حيث دخل على إثرها السجن قبل أن يغادر أسواره بعد إصابته بمرض نفسي حاد.

وفي وقت متزامن، تمكنت السلطات كذلك من توقيف الملقبة ب”زهيرة مولات الزيزوار”، بعدما تعالت الأصوات داخل منصات التواصل الاجتماعي فيسبوك والصفحات المحلية من أجل وضع حد لتصرفات المعنية بعد اعتداءها على مجموعة من المواطنين خصوصا الفتيات والنساء حيث تشهر شفرة الحلاقة في وجوههن وتجبرهن على إخراج ما بحوزتهن من نقود وهواتف محمولة وحلي ذهبية.

وكانت جريدة “الجديدة إكسبريس”، قد خصت “زهيرة مولات الزيزوار” بمقال سنة 2019، وذلك بعد اقتحامها لحمام نساء، وتهديدها للمستحمات بواسطة شفرة حلاقة لإرغامهن على الاستيلاء على أغراضهن الشخصية. واضطرت القيمة على الحمام ذاته، إلى الاتصال لحظتها بمصالح الأمن الوطني، التي أوفدت فرقة أمنية إلى مكان الاعتداء وأشرفت على إيقاف المتهمة ووضعها تحت تدابير الحراسة النظرية لتعميق البحث معها.

وتبين بعد الاستماع إليها، أنها تعاني اضطرابات نفسية وكانت تقضي أغلب أوقاتها بمنطقة سيدي حمو التابع لتراب الجماعة القروية لسيدي علي بنحمدوش المحاذية لأزمور، قبل أن تنقل نشاطها الإجرامي إلى شوارع وأزقة المدينة العتيقة.

عن الجديدة اكسبريس

شاهد أيضاً

عاجل.. الأمن الإقليمي للجديدة يصدر بيان حقيقة يؤكد من خلاله على أمن واستقرار المدينة

الجديدة إكسبريس بيان حقيقة توصلت صحيفة “الجديدة إكسبريس”، ببيان حقيقة موجه إلى الرأي العام المحلي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !! المحتوى محمي