“عنف، قلة التجهيزات، وغياب الأساتذة” تلاميذ ثانوية النجد التأهيلية بالجديدة يعانون في صمت

الجديدة اكسبريس

عبر مجموعة من آباء وأولياء التلاميذ الثانوية التأهيلية النجد عن استيائهم من الوضعية التي أضحت عليها هذه المؤسسة جراء غياب أستاذ للتعليم الأساسي لمادة الرياضيات عن الجدوع المشتركة والأولى باكالوريا علوم رياضية لمدة تزيد عن الشهر في وقت حساس من الموسم الدراسي الحالي دون توفير بديل خلال هذه المدة.

ناهيك عن مجموعة من الصراعات بين الأطر الإدارية نفسها، و انعدام الماء و الكهرباء، و تجهيزات المختبرات، و المكتبة المدرسية غياب المرافق الصحية، مع تعويض الجرس بصفارة.. زائد ان المحيط المدرسي يشكل خطرا كبيرا على التلاميذ خاصة وأن مجموعة من الغرباء يتطفلون على المدرسة ويقومون بتعنيف التلاميذ.

والمثير في الموضوع حسب مضمون الشكاية، هو الاستهانة بهؤلاء التلاميذ وتضييع مستقبلهم الدراسي والتعامل معهم بالتجاهل واللامبالاة رغم إشعار الجهات المختصة بالأمر في أكثر من مرة، ثم ما ذنب هؤلاء حتى يتم حرمانهم من الاستفادة من دروسهم كل هذه المدة، في وقت تأخذ الدولة على عاتقها مسؤولية النهوض بالتعليم والتحسين من جودته؟.

هذا وقد سبق لأعضاء جمعية الأباء أن وجهوا رسالة الى السيد المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني بالجديدة، عندما قام بزيارة المؤسسة قبل أيام قليلة بتجهيز الثانوية وتزويدها بالأساتذة، بحيث أكد على أنه يجري اتصالات مع عامل الإقليم ومدير الإكاديمية والوزارة الوصية على القطاع، لحل المشاكل التي يعاني منها التلاميذ.

عن الجديدة اكسبريس

شاهد أيضاً

لضمان استفادة التلاميذ.. وزارة التعليم تعفي من واجبات شهر شتنبر الحالي و تعلن عن تمديد الموسم الدراسي إلى غاية يوليوز 2022

الجديدة إكسبريس أعلن سعيد أمزازي، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، الناطق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: !! المحتوى محمي