مواطن ينهي حياته شنقا بنافذة “مستشفى القرب” بحي السعادة 3 بالجديدة

الجديدة اكسبريس

اهتزت ساكنة حي السعادة 3، صباح اليوم الجمعة 29 يونيو 2018 في حدود الساعة الثانية والنصف، على خبر انتحار شخص شنقا بنافذة مستشفى القرب بالحي المذكور بمدينة الجديدة.

ووفق مصادر مطلعة، ل”الجديدة اكسبريس” فإن الضحية، الذي يبلغ من العمر حوالي 42 سنة، وجد جثة هامدة معلقة بواسطة حبل ملفوف حول رقبته بنافذة مستشفى القرب بحي السعادة 3 بمدينة الجديدة.

الضحية حسب تصريح أصدقائه كان يسمى قيد حياته “سعيد.ك”، بحيث رجح أن يكون سبب الإنتحار الى بعض المشاكل العائلية التي كان يعاني منها الضحية حسب ذات المصادر، بحيث كان يعيش بإيطاليا قبل 12 سنة قبل أن يعود الى مدينة الجديدة ويشتغل في “الربيعة”.

وحلت عناصر الأمن الوطني والسلطات المحلية بمكان الحادث، فور اخبارها، وفتحت تحقيقا في الموضوع بأمر من النيابة العامة، فيما تم توجيه الجثة إلى مستودع الاموات بالمستشفى الإقليمي محمد الخامس بالجديدة، من أجل اخضاعها لتشريح الطبي إلى حين انتهاء التحقيق للوقوف على الأسباب الحقيقية لمفارقته للحياة.

وقد خلف الحادث المأساوي، حالة من الحزن والأسى بين أصدقاء الضحية و ساكنة حي السعادة الذين صدموا عند سماعهم الخبر.

عن الجديدة اكسبريس

شاهد أيضاً

6 سنوات لتلميذ قتل زميله بثانوية النجد بالجديدة.. نزاع سابق وراء الجريمة والضحية أصيب بكسر في الجمجمة

أحمد سكاب (الصباح) أيدت غرفة الجنايات الاستئنافية باستئنافية الجديدة، أخيرا، الحكم الصادر ابتدائيا في حق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: !! المحتوى محمي