حوادث

خطير.. حادثة سير مروعة تودي بحياة شاب في مقتبل العمر بجماعة مولاي عبد الله بإقليم الجديدة

الجديدة اكسبريس

في حادث مأساوي، لفظ شخص آخر على مستوى الطريق الساحلية الرابطة بين منتجع سيدي بوزيد ومولاي عبد الله بإقليم الجديدة، في ساعات متأخرة من مساء يوم أمس الجمعة 1 مارس.

وكشفت ذات المصادر ل”الجديدة اكسبريس”، أن الهالك المسمى قيد حياته “حمزة” شاب في مقتبل العمر كان على متن دراجته النارية من نوع “c90”، صينية الصنع والتي باتت معروفة بخطورتها قبل ان يفاجئه القدر المحتوم، حيث أكد شهود عيان أن مكان الذي وقعت به الحادثة عرف كذلك يوم أول أمس الخميس حادثة سير أخرى خطيرة، حيث أصبحت تعرف هذه الطريق حركة سير غير عادية بعدما تم إغلاق الطريق الرئيسية الرابطة بين الجديدة والجرف الأصفر بسبب الأشغال.

وفور علمها بالخبر حلت عناصر الدرك الملكي بعين المكان حيث التي فتحت تحقيقا في الحادثة من أجل تحديد الأسباب، كما سيودع جثمانه بمستودع الاموات بالمستشفى الإقليمي محمد الخامس بالجديدة وينتظر ان يوارى جثمانه الثرى غدا بعد تسليمه لعائلته، لينضاف الى ضحايا حوادث السير المميتة والتي أصبحت تحصد اسبوعيا ارواح العديد من المواطنين بسبب الضغط الذي تعرفه هذه الطريق التي ترتادها شاحنات بمختلف الاحجام.

اضافة الى الازدحام المهول الذي يتسبب فيه السوق الاسبوعي “الحمراء” الذي يوجد بمدخل جماعة مولاي عبد الله كل يوم أحد، والذي يؤدي الى اختناق حركة المرور والتسبب في حوادث سير كثيرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: !! المحتوى محمي