الدفاع الجديدي يفقد كل حظوظه للمنافسة الإفريقية بعد تعادله اليوم بالعبدي

عبد الحميد خنفودي

الدفاع الجديدي يتعادل بميدانه أمام فريق حسنية آكدير، ويفقد كل الحظوظ للمنافسة على احدى المراتب- الثالثة والرابعة- التي تسمح بالمشاركة في المنافسات الإفريقية، في حين نقطة كانت إيجابية للفريق السوسي الذي تقوت حظوظه للعودة إلى منافسات كأس الكونفدرالية الإفريقية.

وبالعودة لمجريات اللقاء الذي دارت أغلب أطواره في وسط الميدان نتيجة الصرامة التكتيكية التي اعتمدها كلا المدربين خوفا من الهزيمة ،مما جعل فرص التسجيل نادرة جدا باستثناء المناسبتين التي كانت وراء تسجيل كل من ياسين الرامي لهدف السبق للزائرين في الدقيقة 32 ،وهدف التعادل للشيشان للفريق الجديدي بعد هجوم منسق في الوقت بدل الضائع اي الدقيقة46 من الشوط الاول.

اهم ما عرفته المباراة هو احتجاج الجمهور الجديدي على الزاكي لأول مرة منذ قدومه للجديدة بسبب تأخره في إجراء التغييرات ،بالاضافة الى تغيير اللاعب المفتول الذي لم يتقبله الجديديون خاصة وأن المفتول كان موفقا في الربط بين خطي الوسط والهجوم رغم انه لم يسترجع بعد مستواه التقني الذي عهدناه عليه قبل الإصابة التي ألمت به. لتنتهي المباراة بالتعادل الإيجابي هدف لمثله، تعادل رفع من خلاله الدفاع الجديدي رصيده من النقاط الى 39نقطة ،أما الحسنية فقد ارتقى الى الصف الثالث رفقة اولمبيك آسفي ب42 نقطة.

على كل حال الزاكي توفق في إخراج الفريق من أزمة نتائج كادت أن تعصف به الى القسم الثاني، وأعاد له هبته رغم محدودية تركيبته البشرية وهذا هو العمل الذي ينتظر الزاكي خلال مرحلة الإعداد للموسم المقبل.
وأخيرا وفي ظل التعديلات الأخيرة للجنة البرمجة فالفريقان سيعيشان عطلة مطولة ستدوم تقريبا شهرا كاملا حتى 14 او 15 من شهر يونيو حيث سيجريان الدورة الأخيرة من البطولة الوطنية.

عن الجديدة اكسبريس

شاهد أيضاً

بالصور..المغرب يبهر العالم في حفل افتتاح استثنائي لكأس العالم للأندية

الجديدة اكسبريس انطلقت بملعب طنجة الكبير؛ مساء الأربعاء؛ منافسات كأس العالم للأندية 2022؛ بحفل باهر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: !! المحتوى محمي