اخبار محلية

إيقاف الملقب ب“سنينة” المصنف بالخطر بعدما روع أولاد افرج

أحمد سكاب

أحالت عناصر الدرك الملكي بخميس متوح إقليم الجديدة، أمس (الاثنين)، على الوكيل العام باستئنافية الجديدة، واحدا من أخطر المجرمين الذين عرفتهم منطقة دكالة والمتخصص في الاعتداءات والسرقة ونهب أموال العديد من الضحايا.

وتمكنت عناصر الدرك نهاية الأسبوع الأخير من اعتقال المتهم الملقب بـ”سنينة ” بمنطقة سيدي علي بن يوسف قيادة أولاد افرج. وحسب ذات المصادر فإن المدعو “سنينة” كان موضوع عدة مذكرات بحث على الصعيد الوطني، من قبل الدرك الملكي ببني خلف المحمدية من أجل تعدد السرقات تحت التهديد بالسلاح الأبيض، وكان يحل بمنطقة أولاد افرج إقليم الجديدة وعلى جماعة سيدي علي بن يوسف، بين الفينة والأخرى حيث كان يقضي جل أوقاته بنهر أم الربيع، خصوصا بسد الدورات،  ويختفي بحي صفيحي بأولاد افرج.

وجاء إيقاف المتهم من قبل عناصر الدرك الملكي بمركز خميس  متوح، بعد عملية ترصد ومراقبة السبت الماضي، حيث تمت مباغتته بعدما قاوم  وهدد عناصر الدرك الملكي بسيف كان يتحوزه وحاول الهرب بعدما أصاب أحد الدركيين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: !! المحتوى محمي