حصري…الخلية التي ثم تفكيكها بالجديدة كانت تنوي تفجير منتجع “مازغان” السياحي

الجديدة اكسبريس

علمت جريدة الجديدة اكسبريس من مصادرها أن خلية “داعش”، التي تم تفكيكها، صباح اليوم الجمعة في الجديدة وبالضبظ بحي الصفا، كانت تنوي تفجير المنتجع السياحي “مازاغان” المتواجد بين مدينة ازمور والجديدة وأبرز البلاغ أن أعضاء هذه الخلية خططوا لاستقطاب المزيد من العناصر الشابة، وتجنيدها للقيام بعمليات تخريبية، تهدف إلى حصد أكبر عدد من الضحايا بغية خلق الرعب بين المواطنين، وزعزعة الاستقرار.

و في نفس الاطار اوضحت ذات المصادر ، أن العقل المدبر للخلية الإرهابية يسمى “ي. ا” يتحدر من دوار معطى الله بالجماعة القروية أحد أولاد زباير بدائرة وادي أمليل بإقليم تازة، وعمره 23 سنة وهو عازب بدون مهنة قارة، ولم يكمل تعليمه الذي انقطع عنه في المستوى الإعدادي، قبل أن ينشغل بالأشغال الفلاحية واكد صاحب المنزل انه كان يشاهد المعني بالامر في ساعات متفرقة في اليوم وركز على الليل بحيث تكون العين نائمة لكن نجاعة المكتب المركزي اطاحه في الفخ وكان مراقب منذ مدة من طرف المخابرات المغربية فيما انكرت الوسيطة بين الكاري و المكتري انها لا تربطها اي علاقة بالمجرمين ولا تعرفهم بحيث كان يكتري المنزل بمبلغ 2500 درهم، و كان يختبئ في مدينة الجديدة، القريبة من المنتجع، الذي يحضتن حفلات، ومؤتمرات دولية، وحاول شراء بطاقة الولوج إلى المنتجع بمبلغ مالي ضخم.

 

عن الجديدة اكسبريس

شاهد أيضاً

أخيراً.. الفرقة الجنائية الجهوية للدرك الملكي بالجديدة تفك لغز مقتل طالب جامعي بسيدي بوزيد والمتهمة امرأة خمسينية وسيطة دعارة

الجديدة إكسبريس علمت صحيفة “الجديدة إكسبريس”، أن الفرقة الجنائية الجهوية للدرك الملكي بالجديدة، قد تمكنت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: !! المحتوى محمي