الحبس لـ”مشرمل” صديقه بدرب غلف بالجديدة

أحمد سكاب

أدانت الغرفة الجنحية التلبسية بابتدائية الجديدة، الاثنين الماضي، معتديا على صديقه بحي درب غلف بواسطة السلاح الأبيض، وحكمت عليه بسنتين حبسا نافذا، بعد متابعته في حالة اعتقال بجنحة الضرب والجرح بواسطة السلاح الأبيض.

وقضت الهيأة نفسها بمؤاخذة الضحية بأربعة أشهر حبسا موقوف التنفيذ، بعد متابعته في حالة سراح بجنحة تبادل الضرب والجرح. وتعود وقائع القضية حين عاشت ساحة بانوراما بحي درب غلف بالجديدة إحدى لياليها الصاخبة، حدثا مأساويا، كاد أن ينتهي بجريمة قتل حينما أجهز المعتدي، من ذوي السوابق، على غريمه بسلاح أبيض. بدا الوضع عاديا قبل أن يدخلا في ملاسنات، تحولت إلى عراك، استل إثرها المعتدي سلاحه الأبيض، وأصابه في مناطق مختلفة من جسمه، نقل إثرها الضحية إلى قسم المستعجلات.

ولم يشفع الضحية لجوءه إلى مقهى بالحي، حيث واصل الجاني اعتداءه على غريمه، على مرأى من الجميع إلى أن فقد القدرة عن الحركة من شدة النزيف، قبل أن يغادر الفاعل مسرح الحادث ويختفي عن الأنظار، إلى أن نجحت العناصر الأمنية في إيقافه، وبعد التحقيق معه أحيل بداية على الوكيل العام باستئنافية الجديدة، وبعد استنطاقه قرر إحالته على وكيل الملك للاختصاص بعد تكييف المتابعة إلى جنحة.

عن الجديدة اكسبريس

شاهد أيضاً

6 سنوات لتلميذ قتل زميله بثانوية النجد بالجديدة.. نزاع سابق وراء الجريمة والضحية أصيب بكسر في الجمجمة

أحمد سكاب (الصباح) أيدت غرفة الجنايات الاستئنافية باستئنافية الجديدة، أخيرا، الحكم الصادر ابتدائيا في حق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: !! المحتوى محمي