رسالة من جريدة الجديدة اكسبريس الى من سيفوز بالغنيمة البرلمانية

اسامة طبيقي-الجديدة اكسبريس

هام الى كل مترشح اذا كانت تستوفي بك هذه الشروط فانت من سيفوز باحترام الدكاليين فمدينة الجديدة و الاقاليم المحيطة بها تحتاج الى كثير من الاصلاحات منها طريق الموت بالجرف الاصفر وكذلك نريد من يتكلم عن الشباب الدكالي الذي هرم الى يومنا هذا من البحث عن الشغل لكي يبدا حياته رغم وجود الكثير من تحول من شاب الى رجل خمسيني و هو ينتظر من يتكلم على معاناته داخل قبة البرلمان المغربي رغم تواجد اكبر مركب صناعي بالجديدة حيث بات هذا القطب الصناعي الكبير ملجئ الكثير من العاطلين عن العمل لكن من دول اخرى كالفلبين و الصين و غيرها من البلدان الاجنبية وبرواتب عالية عكس اصحاب الجنسية المغربية و شبابها القاطنين بجوانب الميناء و النواحي وباقليم الجديدة.

4086432332014-7f860408643

 

اما بخصوص اسطول النقل الحضري الجديدة الكبرى بعد ان استبشرت الساكنة خيرا وقالوا ان أزمة النقل الحضري قد حلت مع دخول الشركة الجديدة الى المدينة مكان شركة ازاما التي كانت ملقبة بالبراريك المتنقلة اضحت هذه الاخيرة في يومنا هذا على لسان كل الطلبة وهو الأمر الذي ضاعف من معاناتهم، وزاد من الصعوبات والمشاكل التي يعيشونها عند رغبتهم في التنقل إلى مكان تكوينهم ودراستهم، خاصة في ظل ارتفاع تكلفة النقل عبر سيارات الأجرة الصغيرة، حيث يزيد أصحابها في الثمن المعمول به، مبررين ذلك بالزيادة في ثمن المحروقات وطول المسافة.

1393546795

اكبر مستشفى بالمغرب يتواجد بالجديدة فالداخل إليه مفقود والخارج منه “مقتول” بسبب انعدام التطبيب وغياب الرحمة به من طرف الممرضات و العاملين به فالمحسوبية و الزبونية تنخر كيان هذا المستشفى لدرجة أنه أصبح من الصعب الولوج إلى داخل المستشفى مع وجود حراس لا يؤمنون إلا بالدرهم أما المرضى من الفقراء و المحتاجين بعد أن فقدوا اﻷمل في الظفر بسرير للتطبيب لم يجدوا سوى النوم على اﻷرض في حالة يرثى لها حتى أضحى ذاك التجمع يشبه المواسم .

5a43a74c-c079-4e6b-a532-f740f44157b2

كما هناك مشكل اخر والتي هي الدراسة في المدارس العمومية بمدينة الجديدة خاصة فمند دخول شهر شتنبر و القنوات المغربية تعد ريبورتاجات وتقارير حول بداية الموسم الدراسي الجديد وذلك من خلال التصوير داخل مكتبات المدن الكبيرة وداخل بيوت الاسر الميسورة إرتسامات أطفال المدارس الخاصة باللغات الاجنبية وبدون أخطاء إملائية داخل غرف مجهزة بكل الوسائل الاساسية وكلمات أولياءهم كلها نجاح وتفاؤل في المقابل يغطي ذلك عن واقع كله فشل وتشاؤم حول مصير التعليم بالجديدة والنواحي ففي الوقت الذي تعاني فيه جل مؤسسات التعليم العمومي من الاكتظاظ وغياب والوسائل الضرورية والذي ولد غياب الرغبة الجادة في العمل كشرت مؤسسات التعليم الخصوصي عن أنيابها واستغلت الوضعية الهشة وتوغلت داخل المجتمع فأصبح التنافس بين الخواص يغري ويدفع المواطنين البسطاء رغم الراتب الشهري القليل الذي ( لا يُسْمِنُ وَلا يُغْنِي مِنْ جُوعٍ ) إلى اختيار التعليم الخاص هربا من مأساة التعليم العمومي و المثال بثانوية ابي شعيب الدكالي و اعدادية المجاهيد العياشي التي لا تزال تعاني من خصاص لحد كتابة هذه الأسطر في الأساتذة.

1385389679asn7

ومشاكل اخرى لم نذكرها لكثرتها سنتركها للمسؤول الجديد البرلماني في التفكير فيها ان قمت بحلها فانت محبوب الدكاليين نريد مسؤول شعبي يتجول في الازقة يسمع معاناة الساكنة و يشعر بهم نريد مسؤول له غيرة على مدينة الجديدة و يكون فنان في أفكاره يحتك مع المواطن ويجعل من شخصية ”عمر بن الخطاب” رضي الله عنه مثله الاعلى.

a08de585ab64edc

 

 

عن الجديدة اكسبريس

شاهد أيضاً

6 سنوات لتلميذ قتل زميله بثانوية النجد بالجديدة.. نزاع سابق وراء الجريمة والضحية أصيب بكسر في الجمجمة

أحمد سكاب (الصباح) أيدت غرفة الجنايات الاستئنافية باستئنافية الجديدة، أخيرا، الحكم الصادر ابتدائيا في حق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: !! المحتوى محمي