اخبار وطنية

المقدمة سميرة الفيزازي ترحل إلى دار البقاء صباح اليوم الجمعة

الجديدة اكسبريس

بعد أن غيَّبها المرض عن الشاشة الصغيرة، باعتبارها أبرز مقدمة لنشرات الأحوال الجوية في المغرب، وهي المهمة التي استمرت تؤديها بجدارة لسنوات طويلة، فارقت سميرة الفيزازي الحياة، صباح اليوم الجمعة بإحدى المصحات، بعد معاناة مريرة مع المرض.

مصادر خاصة أكدت أن جثمان “سيدة الطقس” بالمغرب، ابنة مدينة الناظور، سيُوارى الثرى بمقبرة حي الرياض في العاصمة الرباط، عقب صلاة الجمعة، اليوم، بحضور أفراد عائلتها ومقربين منها.

واستطاعت الفيزازي أن تتمثّل في أذهان المغاربة، طيلة ربع قرن من الزمن، كمقدمة لنشرة أحوال الطقس على قناة “الأولى” المغربية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: !! المحتوى محمي