اخبار محلية

عاجل.. القوات المساعدة تحبط محاولة للهجرة السرية من شاطئ الحديدة بإقليم الجديدة وتوقف ثلاثة منظمين وحجز سيارة وقارب مطاطي

الجديدة إكسبريس

أفادت مصادر عليمة لصحيفة «الجديدة إكسبريس»، أن مصالح القوات المساعدة نجحت، في الساعات الأولى من صباح اليوم السبت 15 أكتوبر 2022 الجاري، في إحباط محاولة تهجير عشرات الشباب انطلاقا من شاطئ الحديدة التابع لقيادة المهارزة الساحل بإقليم الجديدة، حيث تم توقيف ثلاثة منظمين وحجز سيارة و قارب مطاطي من النوع الجيد وكمية مهمة من البنزين، كانت في طريقها إلى الواجهة البحرية من أجل نقل الراغبين في الهجرة إلى الضفة الأوروبية.

وحسب نفس المصادر، تمكنت دورية اعتيادية لعناصر القوات المساعدة بتنسيق فيما بينها بين تراب جماعة المهارزة الساحل و اثنين اشتوكة بإقليم الجديدة، من توقيف سيارة “سطافيط” كانت تقطر قاربا مطاطيا في اتجاه شاطئ الحديدة، حيث يرجح أن عشرات الشباب كانوا ينتظرون منظمي العملية من أجل إحضار القارب و ترحيلهم ليلا عبر رحلة بحرية سرية.

المصادر ذاتها أكدت أن عناصر القوات المساعدة تمكنت من توقيف سائق السيارة الذي كان ينقل القارب المطاطي عبر سيارته و بجانبه شخصين ينحدران جميعا من مدينة الدار البيضاء، وقد تم ربط الاتصال بمصالح الدرك الملكي التي إنتقلت إلى عين المكان وقامت باقتياد المشتبه فيهما إلى مقر المركز الترابي، من أجل اخضاعهما لتدابير الحراسة النظرية والبحث التمهيدي تحت إشراف النيابة العامة المختصة، قبل عرضهما على الوكيل الملك.

مصادر الجريدة أكدت أن سعار شبكات الهجرة السرية التي باتت تتوافد على شواطئ إقليم الجديدة بكثرة، بات يتطلب يقظة مضاعفة من أجل مواجهتها، وهو ما شكل ضرورة تكثيف دوريات المراقبة لعناصر القوات المساعدة على طول الشريط الساحلي لإقليم الجديدة خصوصا بمنطقة المهارزة الساحل، من أجل شل كل المحاولات الرامية إلى تنظيم عمليات تهجير جماعية بالمنطقة من طرف بارونات كبار، وقد سجل تفاعل متفاوت من حيث أداء ومواجهة للظاهرة، حيث برزت مصالح القوات المساعدة بتدخلات نوعية واستباقية مهمة جنبت المنطقة كارثة تهجير جماعية لعشرات الشبان مقابل مبالغ مالية مهمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: !! المحتوى محمي