اخبار محلية

اصابة شخص على مستوى الرأس بشاطئ سيدي بوزيد بعدما صدمته دراجة مائية

الجديدة اكسبريس

تجتذب الدراجات المائية الشباب من مختلف الأعمار، وتتزايد أعداد مستخدميها والراغبين في قيادتها على مستوى مدينة الجديدة، والتي تتمتع بمساحات كبيرة من الشواطئ، خصوصا شاطئ سيدي بوزيد حيث تطلق لهواة ركوب هذه الدراجات العنان للتمتع بمساحات من الحرية في البحر دون أي قيود مما يؤدي إلى أضرار جسيمة جراء القيادة دون وجود الاحتياطات الخاصة بالسلامة، وكذلك تحديد المناطق الممنوع الاقتراب منها خاصة في المواقع التي يتواجد فيها المواطنين على بعض السواحل.

 
وهو ما يحول تلك الدراجات إلى خطر حقيقي بسبب السرعة الطائشة وينقص ممارسو هذا النشاط الكثير من الوعي لمخاطرها على الهاوين نتيجة عدم التدريب الكافي لهم إلى جانب أن بعض ممارسيها قد يتسبب في حوادث غير مأمونة العواقب للمواطنين الذين يكونون على الشاطئ حيث يعمد بعض المتهورين إلى الاقتراب من الساحل وبالتالي قد يرتطم بأحد من اﻷشخاص كذلك قيام البعض بالدخول إلى مواقع يمنع الاقتراب منها أو تجاوزها وهو ما يحتم وضع ضوابط لممارسة هذه الرياضة التي تشهد إقبالا متزايدا منوهين بأصحاب التأجير التي تؤجر الدراجة للهاوي دون تدريبه عليها ودون خروج مدرب معه ما يترتب عليه وقوع كثير من الحوادث بسبب الاستعراض في مناطق قريبة من الشاطئ حيث يتواجد فيها المواطن.

 
وفي هذا السياق شهد شاطئ سيدي بوزيد بجماعة مولاي عبد الله امغار إقليم الجديدة عصر يوم أمس اﻷربعاء 28 يونيو 2017، حادثة خطيرة كادت ان تكون مميتة بعدما صدمت دراجة مائية شخص اصيب على مستوى الرأس، بحيث تدخل رجل من الوقاية المدنية و السباحين المنقذين ليتم اخراج الشخص الى جنبات الشاطئ من اجل تقديم اﻹسعافات اﻷولية له حتى تصل سيارة اﻹسعاف التي نقلته الى المستشفى اﻹقليمي محمد الخامس بالجديدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: !! المحتوى محمي