اخبار محلية

مياه شاطئ الجديدة تلفظ جثة شاب مفقود منذ 4 ايام

الجديدة اكسبريس

علمت الجريدة من مصادرها الخاصة ان مياه البحر بشاطئ الجديدة قد لفظت جثة شاب كان من المفقودين منذ 4 ايام، حيث تفاجأ عدد من المواطنين بجثة الهالك وهي تطفو على مقربة منهم في حدود الساعة السابعة والنصف من صباح اليوم الخميس.

وحسب ما استقته الجريدة من معلومات، فالهالك كان من المفقودين منذ اربع ايام ايام في حادث غرق بشاطئ دوفيل بلاج حيث باشرت عناصر الوقاية المدنية البحث عنه دون جدوى ليلفظ البحر جثته اليوم الخميس.

هذا وحضرت عناصر الشرطة إلى عين المكان لمعاينة الجثة قبل أن تقوم سيارة نقل اموات المسلمين بنقلها نحو مستودع الاموات بالمستشفى الاقليمي محمد الخامس بالجديدة.

وتعود تفاصيل الحادثة الى عصر يوم اﻷحد 16 يوليوز 2017 الماضي بشاطئ “دوفيل بلاج” المقابل لحلبة سباق الخيل لالة مليكة بمدينة الجديدة وكانت هذه هي أولى حالات الغرق للموسم الصيفي الحالي حيث لقى شاب يبلغ من العمر حوالي 18 سنة حتفه و هو يقوم بالاستجمام بالشاطئ رفقة أصدقائه.

هذا وقد علمت الجديدة اكسبريس، أن عناصر الوقاية المدنية بالجديدة قد تمكنوا من إنقاذ شابين ينحدران من سبت ولاد بوعزيز ضواحي الجديدة يبلغان من العمر 16 و18 سنة على التوالي كادا أن يفقدا حياتهما عندما كانا يسبحان رفقة صديق آخر لهما من نفس المنطقة بحيث لقي مصرعه غرقا.

بحيث شهد شاطئ دوفيل بلاج الغير المحروس، عملية إنقاذ الشباب باستعمال زورق سريع من نوع “زودياك” تابع للوقاية المدنية بالجديدة فيما لم يتم العثور على الشخص الثالث الذي لفظته امواج البحر صباح اليوم الخميس 20 يوليوز 2017.

و قالت مصادر محلية أن سبب غرق الشاب هو تيار مائي قوي جذبه إلى عمق البحر و لم يستطع مقاومته وهو ما خلق حالةً من الحزن وسط أصدقائه.

و حذر مجموعة من المواطنين من الذهاب للإستجمام في الشواطئ الغير المحروسة بسبب انعدام شروط السلامة و غياب منقذي السباحة وكذلك الخالية من المصطافين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: !! المحتوى محمي