رياضة

الدفاع الجديدي يكتفي بالتعادل و يواصل هدر النقاط بملعب العبدي

الجديدة اكسبريس – عبد الحميد خنفودي

التعادل السلبي يحسم مباراة قمة المقدمة بين الدفاع الجديدي وشباب اطلس خنيفرة برسم الجولة السادسة من البطولة الاحترافية 2 ،مباراة قادها الحكم يوسف الودغيري من عصبة الدار البيضاء. 
مباراة تفوق فيها المدرب خالد فوهامي تكتيكيا على المدرب عبد الكريم جيناني من خلال تعامله مع المباراة خاصة بعد طرد اللاعب الجديدي.
اللقاء على العموم لم يرق الى المستوى التقني المطلوب بالنظر الى ترتيب الفريقين في المقدمة.
الشوط الاول تحكم في مجرياته الفريق الجديدي لكن بدون فعالية هجومية،في حين اعتمد فريق شباب أطلس خنيفرة على المرتدات التي لم تزعج الحارس اليوسفي.
 مع بداية  الشوط الثاني اشهر الحكم الودغيري الوررقة الصفراء الثانية وبالتالي وجه المدافع الاوسط الجديدي ياسين مرسيل وبالتالي طرده ، ليكمل الفريق الدكالي المباراة بعشر لاعبين ، طرد كان نقطة التحول  في المباراة لسببين ،الاول هو النقص العددي ،والثاني هو التعامل السلبي للمدرب جيناني مع النقص العددي  من خلال تغيير المهاجم امانويل  الذي كان يشكل نقطة التخوف للفريق الخصم حيث كان محاطا في جميع تحركاته بلاعبين من شباب خنيفرة ،وإقحام مدافع ، تغيير اراح المدرب فوهامي الذي أقحم مهاجمين  عزز من خلالهما الجبهة الهجومية للضيوف الذين اصبحوا اكثر احتكار ا للكرة وهددوا مرمى اليوسفي في  مناسبتين اخطرها في آخر ثواني اللقاء لولا تألق الحارس الجديدي ،ويقظة المدافعين ،في المقابل تراجع الفريق الجديدي الى الوراءواكتفى بإبعاد الخطر عن مرمى بشتى الطرق.
مباراة اليوم ضد فريق شباب اطلس خنيفرة  اكدت بالملموس لما سبق وان اشرنا  اليه  ان الفريق  يفتقد للمسة المدرب طكتيكيا وتقنيا،والنتيجة الأداء الغير مقنع لفريق الدفاع  الجديدي .
     

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: !! المحتوى محمي