اخبار محلية

توقيف “حمَّال” وحجز كميات من المخدرات مدفونة في رمال شاطئ آيت الرخا وداخل اسطبلات “كوارا” قرب أزمور

الجديدة إكسبريس

شهد دوار المساعدة جماعة سيدي علي بنحمدوش دائرة أزمور بإقليم الجديدة، في الساعات الأولى من صباح اليوم الثلاثاء 2 يناير 2024 الجاري، استنفاراً أمنياً بعد توصل عناصر المركز القضائي للدرك الملكي بالجديدة، بوجود كميات من المخدرات مدفونة داخل منازل بدوار المساعدة وشاطئ آيت الرخا.

وحسب مصادر صحيفة “الجديدة إكسبريس”، فقد انتقلت عناصر المركز القضائي للدرك الملكي بالجديدة، فور توصلها إلى أماكن المخدرات عن طريق الأبحاث العلمية والتقنية التي قامت بها منذ أسبوع من توقيف شاحنة محملة بأطنان من المخدرات بتراب جماعة سيدي علي بنحمدوش دائرة أزمور بإقليم الجديدة، ليتم الوصول إلى مجموعة من المنازل التي قيل أن أصحابها كانوا يشتغلون في حمل المخدرات، ونقلها من الشاحنات إلى الشاطئ، حيث ينتظرهم هناك زورق مطاطي يعمل في التهريب الدولي للمخدرات من سواحل إقليم الجديدة.

وأضافت ذات المصادر، أن مصالح الدرك الملكي تمكنت من توقيف أحد الأشخاص، وهو من ذوي السوابق القضائية ويبلغ من العمر حوالي 36 سنة، وتم العثور داخل منزله على رزم من الحشيش، كانت مدفونة داخل اسطبل منزله او ما يعرف بـ”الكُورِي”، وبعد التحريات والأبحاث الميدانية المدعومة بالخبرات التقنية وكاميرات المراقبة تم الوصول إلى منازل أخرى بالدوار وبنفس الطريقة جرى العثور على كميات من المخدرات مدفونة داخل الاسطبلات، ورزم مدفونة في رمال شاطئ آيت الرخا، ليصل مجموع الرزم التي جرى حجزها إلى 15 رزمة من المخدرات.

وتم فتح بحث قضائي في النازلة تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع المتورطين في الشبكة الإجرامية المرتبطة بهذه القضية، وكذا تحدید امتداداتها المحتملة سواء على الصعيد الوطني أو الدولي، بعدما جاء إجهاض هذه العملية، حسب المصدر ذاته، في سياق الجهود المكثفة التي تبذلها مصالح الدرك الملكي بإقليم الجديدة، لمكافحة ظاهرة الاتجار في المخدرات والمؤثرات العقلية، حيث جرى حجز كذلك سيارات وعربات مجرورة “كرويلات”، كانت تستعمل في نقل المخدرات من الشاحنات إلى الشاطئ، حيث تتم عمليات التهريب الدولي للمخدرات من سواحل إقليم الجديدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: !! المحتوى محمي