اخبار محلية

بلاغ كاذب بوجود حريق بحي القلعة بالجديدة يجعل من الوقاية المدنية خارج خدمة من هم في الحاجة اليها

الوقاية المدنية بمدينة الجديدة تسقط في فخ البلاغات الكاذبة مرة اخرى بحي القلعة بالجديدة مساء اليوم الخميس 13/10/2016 فعوض أن تبقى هذه الهواتف العمومية المتواجدة بقاعة المواصلات للوقاية المدنية في خدمة المواطنين ممن هم في حاجة ماسة إليها، لطلب النجدة وإغاثة المستغيثين، نجدها  في غالب الأحيان خارج التغطية، نتيجة سيل المكالمات “البايخة والحامضة” التي يقوم بها أناس تعددت مشاربهم واعمارهم بين مراهقات ومراهقين وحتى كبار السن، لايحلو لهم اللعب إلا ليلا أو نهارا من خلال ربط الاتصالات الهاتفية بقاعة المواصلات التابعة للوقاية المدنيةبالجديدة إما لوضع بلاغات زائفة ووشايات كاذبة ، أو الإخبار عن حوادث وحرائق وهمية، وإما لنسج علاقات غرامية عبر مكالمات حميمية، تاركين في الإنتظار مكالمات هاتفية من أناس هم في حاجة لدقيقة أو دقيتين من الزمن لإنقاذ أرواح أبرياء قادهم القدر.

لهؤلاء، نقول، ونكرر القول، اتقوا الله في أنفسكم، وحاسبوها، قبل محاسبتكم، واتركوا سياسة العبث بأرواح الأبرياء من الحرجى والمصابين، المرميين جثتا على الطرقات ينتظرون وصول سيارة الإسعاف لانقاذ حياتهم لكي لا نقول مرة اخرى سيارة اﻹسعاف تأخرت و دائما نحاسبهم هذه المرة نحن من يتحمل النتيجة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: !! المحتوى محمي