اعتداء و سرقة و تكسير زجاج السيارات بإحتفالات عاشوراء بالجديدة المثال من درب غلف

الجديدة اكسبريس

عاش درب غلف بالقرب من القصر الحمر بالجديدة ليلة حمراء يوم اﻹحتفالات بعاشوراء التي كانت يوم الثلاثاء الماضي لكن تحولت اﻹحتفالات بالمدينة الى اشبه بحلبة قتال وصراع و مفرقعات بشتى انواعها تترك انزاعاجا لدى الساكنة وتثير الرعب في دواخلهم وتهدد سلامتهم، بعد أن تحولت عدد من الاحياء بالمدينة وخاصة الشعبية منها إلى ما يشبه ساحات حرب عجزت معها العناصر الأمنية على السيطرة على الوضع بالرغم من المجهودات التي بدلتها و النموذج من درب غلف كما ذكرنا في البداية الذي اصيب به شاب في مقتبل العمر كان بالمسجد من اجل تأدية صلاة العشاء وعند رجوعه تفاجئ بعدد كبير من اﻷطفال و المراهقين من كل اﻷعمار يهجمون على درب غلف للسطو على “العجلات المطاطية” حيث تم اﻹعتداء على كل من كان يوجد بالحي في تلك اللحظة حيث اصيب على مستوى الكثف كما توضح الصور المرفوقة في المقال التي توصلت بهم جريدة الجديدة اكسبريس من اقرباء الضحية و اصيب في رأسه و يديه اخد على اثرها شهادة طبية تقدر ب 20 يوم و كذا التبليغ عن المعتدين الذين الى حدود كتابة هذه اﻷسطر لم يتم القبض عليهم و حسب شهود عيان انهم كانو يرددون “حنا ولاد القلعة” كما اصيب شاب هو اﻷخر من نفس الحي و تكسير عدة سيارات كانت مركونة بالشارع.

img-20161013-wa0027

img-20161013-wa0036 img-20161013-wa0035 img-20161013-wa0034

img-20161013-wa0025

عن الجديدة اكسبريس

شاهد أيضاً

مؤلم.. وفاة رجل وهو جالس فوق كرسي إسمنتي أمام باب قسم المستعجلات بالمستشفى الإقليمي محمد الخامس بالجديدة

الجديدة إكسبريس علمت صحيفة “الجديدة إكسبريس”، أن المصلحة الإقليمية للشرطة القضائية بالجديدة، قد فتحت تحقيقا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: !! المحتوى محمي