رياضة

مطالب بوقف بناء قاعة رياضية بالجديدة

أحمد سكاب

اعترض مواطنون بالجديدة، الأسبوع الماضي، الوفد الذي كان يترأسه وزير الشباب والرياضة رشيد الطالبي العلمي، وعامل إقليم الجديدة، محمد الكروج، ورئيس الجامعة الحضرية، جمال بربيعة، الذي كان يتأهب لزيارة القاعة المغطــاة للرياضة قرب مدرسة محمد الفاسي، التي توجد في طور التشييد.

وحاول المحتجون، من خلال اعتراض طريق الوفد الرسمي، إسماع صوتهم قصد إيجاد حل باعتبارهم ضحايا بلدية الجديدة، وإنصافهم بحكم أنهم أصحاب الملك العقاري الذي شيدت به القاعة وهو عقار على الشياع، المسمى “أرض شفيق”، ذي الرسم العقاري بالمحافظة العقارية بالجديدة عدد “ج 31853″، ما جعل الوفد الرسمي، برئاسة وزير الشباب والرياضة، يتراجع عن زيارة وتفقد القاعة التي شيدت على مساحة 4 آلاف متر مربع بتمويل من وزارة الشباب والرياضة والمجلس الإقليمي والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية وبلدية الجديدة.

وأضافت المصادر أن عامل الإقليم، محمد الكروج، استقبل ممثلين عن أصحاب الأرض بمقر العمالة، في محاولة لإيجاد صيغة توافقية ترضي جميع الأطراف.
يشار إلى أن المحكمة الإدارية بالبيضاء قررت تأجيل الحكم في الدعوى التي رفعها أصحاب الأرض، مطالبين بوقف الأشغال المنجزة والتي تباشرها بلدية الجديدة فوق ملكهم العقاري.

وأكد المشتكون في مقالهم الاستعجالي أنهم يملكون القطعــة الأرضية المذكورة على الشياع وأنهم فــوجئوا ببلدية الجديدة تترامى على العقار وتشــرع في إنجاز أشغال مختلفة به، جــزء يحتوي على أشغال بناء قاعة للرياضات وجزء آخر به أشغال طريق معبـــدة وجـــزء ثالث بــه أشغــال حديقــة وبعض الحفريات، دون أن يمنحوا بلدية الجديدة أي ترخيص أو موافقة لإنجاز هذه الأشغال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: !! المحتوى محمي