اخبار محلية

ظاهرة سبع بولبطاين يوم ثاني عيد اﻷضحى بمدينة الجديدة

الجديدة اكسبريس

سبع بولبطاين حفل تنكري اعتاد عليه المغاربة منذ مئات سنين ، يصاحب طقوس التضحية، وتقتضي هذه الحفلة التنكرية ان يلف احد الشباب جسمه بسبعة من فراء الاضاحي اي جلودها او ما يطلق عليه بالعامية “الهيدورة “التي تم نحرها ويضع فوق رأسه رأس خروف ويعلق على ذراعيه قوائمه ، فيصبح بذلك اشبه مايكون بكائن مسخ مشوه الصورة او الخلقة يثير منظره تقزز وهلع الاطفال الصغار ، ومظهر مضحك وهزلي بالنسبة للكبار.

ويقوم “سبع بولبطاين” هذا بصحبة مرافقيه بجولة على جميع دروب الدوار او القرية او المدينة بغية جمع المال والهدايا والترع له بما ملكت أيديهم عرفانا وقربانا لهذه الاضحية واستنجادا وطلبا للخير والرفاه .

وخلال هذه الجولة التي يقوم بها سبع بولبطاين فهو يعمل على مطاردة الاطفال واللعب معهم فيلتفون حوله وعلى وجوهم الدهشة والبسمة احيانا فيوجه لهم الضربات بقوائم الكبش المعلقة على أكمامه ، وتستمر هذه الملاحقات ساعات طويلة في جو تطبعه الفكاهة والمزاح واللعب المتفكه .

1794546_534169096727345_1423096189218248955_n

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: !! المحتوى محمي