اخبار محلية

إيقاف معتد على مخزني بسيدي اسماعيل

أحمد سكاب

أحالت عناصر الدرك الملكي بمركز سيدي إسماعيل على وكيل الملك متهما بالاعتداء على ضابط صف للقوات المساعدة بقيادة سبت سايس.

وجاء إيقاف المعتدي بعدما تقدم الضحية “المخزني” بشكاية إلى مركز الدرك متقدما بشهادة طبية مدة العجز بها 24 يوما، وأفاد فيها أنه كان ضحية اعتداء من قبل الموقوف، وكانت تظهر عليه آثار جرح، مؤكدا أنها كانت نتيجة عضة تعرض لها من قبل المشتكى به.

وقد تم فتح تحقيق لمعرفة ملابسات النازلة، إذ تم الاستماع إلى “المخزني”، الذي أفاد كان يقوم بعمله بقيادة سايس، مسؤولا على أفراد القوات المساعدة بالقيادة، وتقدم المشتكى به إلى مقدم دوار المكانسة وطلب منحه شهادة إدارية، وبعدما رفض المقدم منحه إياها، ثار المشتكى به في وجهه وشرع في سبه وشتمه بأقبح الكلمات.

وتدخل الضحية رفقة عناصر القوات المساعدة وقاموا بإمساكه من يده وهو في حالة هستيرية وهيجان، فعضه في أنفه، مما جعله يتوجه إلى المركز الصحي لسيدي إسماعيل من أجل تلقي الإسعافات الضرورية، فمنحه الطبيب المعالج شهادة تثبت مدة العجز.

كما تم الاستماع إلى عون السلطة، وأكد أنه لا يعرف المعتدي، وأنه طلب منه منحه شهادة الحياة المتعلقة بابنه ولما استفسره المقدم عن هويته، أكد له أنه يسكن بدوار الغنادرة بالزمامرة، بعيدا عن نفوذ تراب قيادة سايس.

وبعدما رفض منحه الشهادة ثار في وجهه وهدده بالقتل، مضيفا أنه بعد توالي تهديداته، احتمى بالقيادة، وبعد تدخل أفراد القوات المساعدة وإحكام السيطرة على المشتكي، قام بالاعتداء على “المخزني”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: !! المحتوى محمي