اخبار محلية

محاولة الهروب من دورية أمنية‎ تنتهي بسقوط خمسيني من سطح الطابق الثاني من منزل أسرته بمدينة أزمور

أحمد مصباح 

 

استقبل قسم المستعجلات بالمستشفى الإقليمي محمد الخامس بالجديدة، على بعد أقل من ساعة عن نهاية السنة الميلادية 2017، رجلا في عقده الخامس، في حالة صحية حرجة، بعد سقوطه من سطح الطابق الثاني من منزل أسرته بمدينة أزمور.

وحسب مصدر مطلع، فإن الضحية الذي كان في حالة غير طبيعية، صادف، في حدود الساعة العاشرة والنصف من ليلة آخر يوم في عمر السنة الميلادية 2017، مرور دورية أمنية، كانت تسهر على استتباب الأمن والنظام العام، في إطار الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها المصالح الأمنية بمفوضية أزمور، درءا لوقوع بعض الحوادث التي تواكب احتفالات رأس السنة، والتي غالبا ما يكون السكر في مقدمتها، وسببا في ارتكابها.

وقد أطلق الخمسيني، على إثر الحالة غير الطبيعية التي كان عليها، بعد أن أثارت انتباه الدورية الشرطية، التي لم تطارده، أو تستفزه، أو يصدر عنها أي تجاوز، أو شطط في استعمال السلطة، (أطلق) ساقيه للريح، وصعد إلى سطح منزل عائلته بالطابق الثاني.. لكنه سرعان ما فقد توازنه، وسقط عرضيا على الأرض، من ارتفاع يناهز 10 أمتار. وهذا ما أكده شقيق الخمسيني.

وقد استدعت إصابات الضحية نقله على وجه السرعة إلى المستشفى المحلي بأزمور، قبل أن يقرر الطاقم الطبي المداوم، إحالته على متن سيارة إسعاف، إلى المستشفى الإقليمي بالجديدة.

وهكذا، تكون مدينة أزمور ومعها إقليم الجديدة، قد ودعا السنة الميلادية 2017، التي أصبحت من ذكريات الماضي، على وقع نازلة سقوط عرضي من سطح الطابق الثاني، كادت أن تنهي حياة الضحية، وترسله جثة هامدة إلى مستودع حفظ الأموات.

ومن جهة أخرى، عرفت ال30 دقيقة الأولى من عمر السنة الميلادية الجديدة 2018، اعتداء منحرف على نفسه (autoagression)، بعد أن أصاب صدره بسكين. وقد انتقل رفقة صديق له، إلى قسم المستعجلات، حيث تلقى العلاجات الضرورية، و رتق جرحه الغائر، قبل أن يغادر المستشفى.

هذا، وعرف قسم المستعجلات بمستشفى الجديدة، تنظيما غير مألوف، بفضل الحراسة الأمنية المشددة، بمناسبة رأس السنة. واتسمت بالسرعة والنجاعة المطلوبتين، التدخلات الطبية التي أمنها الدكتور محمد سفياتي، خلال فترة المداومة الليلية، التي تمتد من الساعة الثامنة من آخر يوم في عمر السنة الميلادية 2017، وإلى غاية الساعة الثامنة من أول يوم في عمر السنة الميلادية الجديدة 2018.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: !! المحتوى محمي