اخبار محلية

الشرطة القضائية توقف الجاني الذي بثر يد شاب في جريمة اعتداء بأزمور

أحمد مصباح 

أوقفت الفرقة المحلية للشرطة القضائية بمفوضية أزمور، منحرفين تورطا في جريمة بتر يد مواطن،  بالسلاح الأبيض، وعدم تقديم المساعدة لشخص في خطر، وتسهيل عملية هروب المعتدي، كل واحد حسب المنسوب إليه.

هذا، فإن وقائع النازلة تعود، حسب مصادر الجريدة، إلى ليلة ال26 من دجنبر 2017، عندما اعترض منحرف، في حدود الساعة الل11 مساءا،  سبيل شاب كان بمعية فتاة في شارع محمد الخامس بمدينة أزمور. وعلى إثر خلاف نشب حول الفتاة،  التي كان يعتزم مرافقها الزواج منها، استل المنحرف سكينا من الحجم الكبير، وسدد طعنة غادرة وغائرة، أصابت الشاب في يده، التي كادت أن تنفصل عن ذراعه.  وقد مكن أحدهم الجاني من الفرار، بأخذه على متن دراجته النارية، التي انطلقت إلى وجهة مجهولة.

وقد أفضت التحريات التي باشرها المحققون لدى الفرقة المحلية للشرطة القضائية بأزمور، إلى تحديد هويتي الفاعل الرئيسي ومساعده، والاهتداء إليهما. حيث أوقف المتدخلون الأمنيون، أول أمس الجمعة، صاحب الدراجة النارية. وقد وضعته الضابطة القضائية تحت تدابير الحراسة النظرية، وأحالته، صباح أمس السبت، على النيابة العامة المختصة، على خلفية عدم تقديم يد المساعدة لشخص في خطر، وتسهيل عملية فرار المعتدي.

أما المعتدي، فقد تمكنت الشرطة القضائية من إيقافه، حوالي الساعة العاشرة من ليلة السبت. وقد وضعته الضابطة القضائية رهن الحراسة النظرية، للبحث معه، وتقديمه إلى النيابة العامة، على خلفية الاعتداء بيد مسلحة، وإحداث عاهة مستدامة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: !! المحتوى محمي