اخبار محلية

الأحرار يتهمون عامل سيدي بنور بالنيابة بمحاربتهم علنا

متابعة

تصاعدت أصوات من داخل حزب التجمع والأحرار بجهة كازا -سطات مطالبة محمد بوسعيد،وزير المالية والمنسق الجهوي لحزب الحمامة بجهة الدار البيضاء -سطات، بالتدخل لإيقاف بعض الحروب التي يشنها عمال الملك في المنطقة ضد منتخبي حزب الحمامة .

وهكذا، طالب تجمعيون المنسق الجهوي محمد بوسعيد، بالتدخل لدى قيادة الحزب قصد وضع حد للتجاوزات التي قام بها عامل إقليم سيدي بنور بالنيابة خلال الزيارة التي قام بها والي ورئيس الجهة يوم الاثنين الماضي ،حيث تعمد تغييب رئيس الجماعة المعنية بالتدشين ورئيس المجلس الإقليمي ،ويتعلق الأمر بالتجمعيان ياسر قنديل وعبد القادر قنديل ،رغم اختصاصهما الترابي، مما يؤكد ما أسماه بلاغ للغاضبين،وجود« نوايا مقيتة لهذا الشخص للنيل من حزبنا العتيد الذي يشكل قوة على مستوى الإقلي، وإذ نطالبكم جميعا للتضامن لصد كل هاته المؤامرات التي تهدف إلى إضعاف الحزب على مستوى الإقليم حيث ما فتئ هذا الشخص يبدي تعاطفه مع أحزاب معينة بعد الوعود التي تلقاها للحصول على منصب عامل الإقليم>.

واعتبر التجمعيون أنهم اليوم أمام« منعطف حاسم لدعم التنسيقية الإقليمية ودعم منتخبي حزبنا الذي خاض معارك نضالية ليتبؤ ريادة الاقليم. كما نؤكد أن التنسيقية الإقليمية أنجزت تقرير مدعم بالصور في هذا الصدد وسنرسله الى قيادة الحزب عبر التنسيقية الجهوية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: !! المحتوى محمي