بعد رضوان مهدب هذا ما قررته المحكمة الدستورية في حق البرلماني عبد الحكيم سجدة

الجديدة اكسبريس

قالت المحكمة الدستورية كلمتها في الحق البرلماني و رئيس المجلس البلدي لمدينة الجديدة سابقا عبد الحكيم سجدة في عدم قبول العرائض التي تم تقديمها في حقه من اجل الغاء انتخابه عن حزب الاصالة و المعاصرة بالدائرة الانتخابية المحلية الجديدة.

وكان هذا القرار من المحكمة الدستورية التي اطلعت على العرائض الاربعة المسجلة بالامانة العامة بتاريخ 14 – 21 اكتوبر 2016 من السنة الماضية العريضة الاولى والثانية قدمها بناصر رفيق ومحمد فلاج والثلاثة و الرابعة قدمها المصطفى حاميد وبوبكر النكوي بصفتهما ناخبين من اجل الغاء انتخاب امبارك الطرمونية وعبد الحكيم سجدة ورضوان مهدب و المصطفى المخنتر اعضاء مجلس النواب.

وللاشارة فان رفيق بناصر مرشح حزب الاستقلال هو الذي كان طعن في تقدم مرشح حزب الاتحاد الدستوري بالدائرة الانتخابية المحلية الجديدة رضوان مهدب التي امرت المحكمة الدستورية بابطال انتخابه بحيث تقدم رفيق بناصر الى المحكمة بشان انعدام اهلية رضوان مهدب للترشح بسبب الحكم الصدار في حقه سنة 2008 بالحبس النافد مع الغرامة المالية من اجل الاتجار في المخدرات و حيازته.

عن الجديدة اكسبريس

شاهد أيضاً

المحامون يخوضون إضرابا عن العمل بمحكمة الجديدة احتجاجا على “مستجدات” قانون المالية

الجديدة إكسبريس في اجتماع إستثنائي حضره ممثلي منتدى المحامين الشباب بالجديدة و نادي المحامين الشباب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: !! المحتوى محمي